الألعاب البارالمبية..نتائج متواضعة للجزائريين في اليوم السابع

أخفقت العناصر الجزائرية المشاركة في دورة الالعاب البارالمبية ” طوكيو 2020″ اليوم الثلاثاء، في الصعود على منصة التتويج مكتفية بتحقيق نتائج متواضعة.

وتجمد رصيد الجزائر العام من الميداليات عند ذهبية واحدة، فضيتين و4 برونزيات.

وفي التفاصيل، كان الهواري بحلاز، قريبا من الميدالية البرونزية لمنافسة رمي الجلة ف 32 ( F32)، بعدما سجل أحسن نتيجة شخصية له في الموسم برمية قدرها 10.37، لكن تألق الروسي أليكساي شوركان، المتسابق الأخير وصاحب الميدالية الفضية ( 11.31 م، رقم قياسي أوروبي)، أجهض حلم الجزائري في التتويج.

وعرفت هذه المنافسة مشاركة جزائريين آخرين هما محمد نجيب عمشي الذي جاء في المركز الخامس (9.62 م)، وأحمد مهيدب، الذي حل سابعا (9.51 م، احسن نتيجة شخصية في الموسم).

يذكر ان الميدالية الذهبية عادت للصيني لي ليلو شان، الذي حطم الرقم القياسي العالمي ( 12.97 م)، فيما عادت البرونزية للعماني محمد مشيخي ( 10.84 م-أفض نتيجة شخصية في الموسم).

إلى ذلك، أنهت نادية مجمج، منافسة رمي الرمح ت56 (T56)، في المركز الرابع برمية قدرها 20.02 متر. وهو نفس الانجاز الذي حققه محمد برحال، في سباق 200 متر ت51 (T51)، مسجلا توقيتا قدره 40 ثا و04 ج. بينما جاء سيد علي بوزورين، في المركز السادس لسباق 400 متر  ت36 (T36) محققا توقيتا قدره 57 ثا و91 ج.

وخسر عبد اللطيف بقة، لقب دورة ريو دي جانيرو 2016، بعدما أنهى سباق 1500 متر ت13 (T13 )، في ظرف 3 د، 59 ثا و56 ج.

وأنهى المنتخب الجزائري لكرة السلة على الكراسي المتحركة مشاركته في الألعاب البارالمبية في المركز العاشر والأخير، عقب خسارته للمباراة الترتيبية أمام نظيره الأسترالي 31-72.

برحال حلّ رابعا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *