الإتحاد الدولي يمنح حزام الدرجة الثامنة لسيد علي لبيب

منح الاتحاد الدولي للجيدو حزام الدرجة الثامنة، للجزائري سيد علي لبيب، نظير الخدمات التي قدمها للجيدو وعرفانا لمسيرته الرياضية الطويلة التي سمحت له تقلد عدة مناصب، سيما وزيرا للشباب والرياضة ورئيسا سابقا لكل من اللجنة الاولمبية الجزائرية والاتحادية الجزائرية للجيدو، حسبما علم من المعني.

للإشارة، أن الاتحاد الدولي للجيدو لا يمنح حزام الدرجة الثامنة وهي العليا في هذه الرياضة، إلا في حالات نادرة عبر العالم، حيث يقدم واحدة فقط للقارة السمراء مرة كل ثلاث أو أربع سنوات.

وعبر سيد علي لبيب (67 سنة) عن سعادته في تصريح لـ”واج” قائلا: ” هذا الاعتراف النادر من الاتحاد الدولي هو شرف كبير لي ولعائلة الجيدو والرياضة الجزائرية عموما، خاصة وأن الجزائر تنال لثاني مرة منذ الاستقلال هذه الدرجة، بعد أحمد حيفري الذي تحصل عليها قبل بضعة أشهر. هذا التتويج يأتي بفضل مسيرة طويلة في رياضة الجيدو والتي تقارب الستين عاما. ولحسن حظ الجزائر أنها نالت هذه الدرجة على مرتين في ظرف أشهر قليلة”.

وكانت بداية مشوار سيدعلي لبيب في رياضة الجيدو في يناير 1964، وعمره لم يكن يتجاوز العشر وذلك مع نادي أتليتيك باب الواد الذي تمت توأمته مع مولودية الجزائر، ليتحول إلى مصارع في صفوف “العميد” في ديسمبر من نفس السنة.

عن و ا ج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *